الجمعة، 13 ديسمبر، 2013

الحب

الحب


و لكن..الحب كما وطـنٌ لا يحتـاج لنا كي يعيش فينا
بل نحن نحتاج له كي نعيش فيه..
لذلك فالمُحبين يقبلون طوعا أن يعيشوا على أرضه مواطنون من الدرجة الأخـيرة
لاجـئون في خيام الإيواء التي يمنحها لهم

لـ إســلام حـــجي

هناك تعليق واحد:

  1. فالمُحبين يقبلون طوعا أن يعيشوا على أرضه مواطنون من الدرجة الأخـيرةلاجـئون في خيام الإيواء التي يمنحها لهم

    ردحذف